أوباما: غير متفائل بشأن المستقبل القريب لسوريا

قال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، الأحد، إنه “غير متفائل” بشأن آفاق المستقبل على المدى القريب في سوريا. 

وأضاف أوباما، خلال مؤتمر صحفي في بيرو على هامش قمة قادة البلدان الـ21 في منطقة آسيا والمحيط الهادئ (أبيك)، أنه أصبح من الصعب على قوات المعارضة المعتدلة الاحتفاظ بوضعها فور أن قررت روسيا وإيران دعم الرئيس السوري بشار الأسد بحملة جوية.

وأضاف أن الأسد قرر أن الأمر يستحق أن يرى بلده يُدمر وشعبه يتشتت من أجل التشبث بالسلطة.

من ناحية أخرى، قال أوباما إنه يجب على الناس اتخاذ موقف “الانتظار والترقب” إزاء الرئيس المنتخب دونالد ترامب، وقال إنه لا يمكن أن يضمن ألا ينتهج ترامب المواقف السياسية التي اتخذها خلال حملته الانتخابية، “ولكن وقائع الأمور في البيت الأبيض ستجبره على تعديل طرق معالجته لقضايا كثيرة”.

وأعلن الرئيس الأميركي، خلال المؤتمر الصحفي، أنه أبلغ نظيره الروسي فلاديمير بوتين أنه يريد حلا للأزمة في أوكرانيا قبل مغادرته منصبه في كانون الثاني/يناير المقبل.

وقال أوباما إنه حث بوتين على “إعطاء تعليمات لمفاوضيه لكي يعملوا معنا ومع فرنسا وألمانيا وأوكرانيا لكي نرى ما إذا كان بإمكاننا فعل ذلك قبل انتهاء ولايتي الرئاسية”.

المصدر :- العين