نتائج أولية تطيح بحلم ساركوزي في الرئاسة

ساركوزي- أرشيفية

أظهرت أول نتائج جزئية أعلنت، اليوم الأحد، أن الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، أخفق في الوصول إلى جولة الإعادة لانتخابات المحافظين في فرنسا وحل ثالثا خلف رئيسي الوزراء السابقين آلان جوبيه وفرانسوا فيون.

ووفقا للنتائج التي أخذت من 2912 مركز اقتراع من إجمالي 10228 مركزا، حصل فيون على 42.8 في المئة من الأصوات، في حين حصل جوبيه على 26 في المئة، أما ساركوزي فحصل على 24.4 في المئة من الأصوات.

وبذلك يتصدر رئيس الوزراء الفرنسي السابق، فرنسوا فيون، بفارق كبير، الدورة الأولى من الانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي بالغة الأهمية بالنسبة للانتخابات الرئاسية في 2017.

وتبدو المنافسة محتدمة على المركز الثاني مع إمكان هزيمة نيكولا ساركوزي أمام آلان جوبيه، بحسب ما أعلنت لجنة التنظيم.

تأتي هذه النتيجة بعد فرز 30 بالمئة من مكاتب الاقتراع، وفي حال تأكدت هذه النتائج فسوف تكون ضربة كبرى لساركوزي.

وقال تييري سوليري، المشرف على الانتخابات: “أود أن أقول إن هذه نتائج جزئية للغاية”.

كان منظمون للانتخابات في حزب الجمهوريين وحلفائه من يمين الوسط قد حذروا قبل التصويت من أن النتائج الجزئية قد لا تكون ممثلة للنتائج النهائية؛ نظرا لأن الأصوات في المناطق الريفية يتم فرزها أولا.

المصدر :- العين