التخطي إلى المحتوى
ألمانيا تبني جدارًا أكبر من حائط برلين لحماية مواطنيها من اللاجئين

الجدار يبلغ طوله 12 قدمًا

في محاولة أوروبية جديدة لعزل المواطنين عن اللاجئين تبني ألمانيا جدارًا ارتفاعه 12 قدمًا في مدينة ميونخ؛ وذلك لفصل المواطنين المحليين عن اللاجئين الذين بدأوا في الانتقال إلى المنطقة بنشاط.


يقام الحائط الأعلى من جدار برلين في ضاحية نيوبرلاش سود؛ لفصل حوالي 160 مهاجر شاب عن المحليين الذين يعيشون بالجوار، وفقًا لصحيفة “مترو” البريطانية. 

الجدار لفصل المواطنين عن اللاجئينالجدار لفصل المواطنين عن اللاجئين


كما هو متوقع أثار القرار غضب بعض الناس، ووصف أحد المواطنين يُدعى “إيكهارت شولتز” الجدار بأنه “مروع”، مشيرًا إلى وجود خيارات أخرى، فكان يمكن أن يُبنى من جدران خشبية ضخمة، وليس من الحجر الكبير. 


بينما قال آخرون إن الجدار ضروري لسلامتهم، مشيرين إلى أن قيمة منازلهم سوف تنهار إذا لم يكن هناك ما يفصلهم عن اللاجئين الذين يمكن أن يظلوا هناك لسنوات قادمة. 


وقال المواطنين الذين ذهبوا إلى المحكمة للمطالبة ببناء الجدار، إنهم يخشون “ضوضاء وسلوك” اللاجئين الذين سوف ينتقلوا إلى ملجأ فارغ حاليًا. 


وافق قاضي المحكمة الإدارية في ميونخ على تشييد الجدار، وأوضح أنه لا ينبغي على المهاجرين استخدامه لألعاب رمي الكرة أو أي تسلية. 

حائط برلين من في برلين من 1961 إلى 1989


لا يهتم المواطنون من كون الجدار أعلى من حائط برلين الذي أقيم في برلين من 1961 إلى 1989، فهم يرون أنه طالما يؤدي وظيفة فصلهم عن اللاجئين غير المصحوبين بذويهم سيكونون سعداء. 


المصدر :- العين

التعليقات

error: اهلا بكم محتوى محمى
X
الموقع يعمل بنظام مشاركه الارباح بنسبة 100% الان