الطب الشرعي: صور مجدي مكين غرضها البلبلة ولم ننته حتى الآن من التقرير

أصدرت مصلحة الطب الشرعي بوزارة العدل بيانًا منذ قليل  أكدت فيه أنَّ تقرير الصفة التشريحية وحده هو الذي سيُحدد سبب وفاة المواطن مجدي مكين الذي توفي بعد إلقاء القبض عليه، والذي تحقق النيابة العامة في واقعة وفاته.

 

 

وأوضحت مصلحة الطب الشرعي أنَّ الوفاة جاءت نتيجة هبوط حاد في الدورة الدمورية، لكن أسباب حدوث هذا الهبوط هو ما سيحدده تقرير الصفة التشريحية الذي لم يتم الانتهاء منه حتى الآن.

 

وأشارت إلى أنَّه سيتم إرسال تقرير الصفة التشريحية متضمنًا الأسباب التي أدت إلى إصابة المواطن مجدي مكين بهبوط حاد في الدورة الدمورية تسبب في وفاته، إلى النيابة العامة فور الانتهاء منه.

 

كما ناشدت المصلحة في بيانها وسائل الإعلام بتوخي الدقة فيما ينشره، كما أكدت أن بعض الصور التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي لا تمت لصور المواطن مجدي مكين بالمرة وأنها مفبركة والغرض منها إثارة الفتن والقلاقل.