التخطي إلى المحتوى
بالفيديو.. قصة فتى معاق طرده ترامب.. والتقاه أوباما
أوباما مع الطفل جيه جيه

جيه جيه هولمز، صبي أمريكي معاق عمره 12 عاما مولع بالانتخابات الرئاسة الأمريكية لعام 2016، تعرض لصيحات استهجان خلال أحد التجمعات الانتخابية للمرشح الجمهوري دونالد ترامب، الذي طالب بطرده، فما كان من الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلا أن التقى الصبي وأسرته في اليوم التالي. 

وفي تقرير نشرته صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية على موقعه الإلكتروني، قالت إنه قبل ساعات من الانتخابات التقى الفتى اثنين من أكثر الشخصيات استقطابًا في موسم الحملات الانتخابية؛ المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب، والرئيس أوباما، حيث اختلفت تجربته معهما إلى حد كبير.

طيلة أشهر كان الفتى، الذي يعاني حالة شديدة من الشلل الدماغي، يجلس على ركبتيه في منزله في لونجوود بولاية فلوريدا، ويستخدم أنفه لكتابة كلمات البحث عن مسرحياته المفضلة، وفعاليات حملة ترامب، كما تقول والدته التي أشارت إلى أنه خلال الانتخابات، كان يتلهف للذهاب إلى أحد التجمعات الانتخابية الحاشدة للتعبير عن ازدرائه لترامب، الذي تعرض لانتقادات العام الماضي بعد سخريته من مراسل معاق.

وقال جيه جيه في بيان مصور، للصحيفة، مستخدما جهازه الخاص للنطق بالكمبيوتر: “أردت أن أذهب لأن دونالد ترامب يسخر من الأشخاص ذوي الإعاقة”.