التخطي إلى المحتوى
تعرف على «طبيبة» خططت لتفجير نفسها فى الحرم المكى أثناء أداء السيسي العمرة
 اسلام مقلد – رامى المهدى

كشفت تحقيقات نيابة امن الدولة مع المتهم أحمد عبد العال بيومي قائد الخلية الارهابية بالسعودية، انه قام بتجنيد زوجته الدكتورة مرفت، للقيام بتفجير نفسها داخل الحرم المكى بواسطة حزام ناسف ترتديه، لتشتيت انتباه رجال الأمن عن العملية الرئيسية، وهى محاولة اغتيال الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي، أثناء أدائه للعمرة بمكة بسبب عدم تفتيش السيدات داخل الحرم.

 

واعترف قائد الخلية الارهابية بالسعودية، خلال التحقيقات بتشغيله عدد من المتهمين بناء علي طلب سعيد عبد الحافظ احمد عبد الحافظ وقام المتهم باسم حسين محمد حسين برصد تحركات الرئيس السيسي، كما رصد مهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية ببرج الساعة، وقاموا بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة المتفجرات من سوق الكعكي بمكة المكرمة وتخزينها بالطابق 34 بالفندق معتقدين ان الرئيس المصرى سيقيم بالفندق أثناء مناسك العمرة، وذلك لقيام الرئاسة بالحجز في الفندق وتركوا المواد المتفجرة حتي استهدافه في العام المقبل.

 

وكان قد وافق المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام، علي إحالة 292 متهما الى القضاء العسكري لتكوينهم 22 خلية إرهابية تابعة لتنظيم “ولاية سيناء”، حيث تم ضبط 158 متهما وتم إخلاء سبيل 7 منهم.

 

وأجريت التحقيقات علي مدى أكثر من عام، في القضية، أدلى خلالها 66 متهما، باعترافات تفصيلية تخص الوقائع والهيكل التنظيمي لما يسمى بـ (ولاية سيناء) وعدد أعضاء التنظيم ومصادر التمويل وعدد وأسماء بعض القيادات الهيكلية.

التعليقات

error: اهلا بكم محتوى محمى
X
الموقع يعمل بنظام مشاركه الارباح بنسبة 100% الان
%d مدونون معجبون بهذه: