الرئيسية 5 اخبار عربية 5 "طي الأقدام" في الصين.. الألم مقابل الزواج
64-044859-thumbnail-image_700x400.jpeg

"طي الأقدام" في الصين.. الألم مقابل الزواج


الحذاء مقيد الأقدام

هل سمعت من قبل عن عادة طي الأقدام في الصين؟ 

من علامات الجمال في الصين هي القدم الصغيرة، فكانت العائلات حتى تضمن زواج بناتهن يقمن بتقييد أقدامهن من خلال حذاء يمنع نموها وهن في سن صغيرة، عرف باسم الحذاء مقيد الأقدام، حيث اعتبرت “القدم الذهبية” “أقدام اللوتس”، بمثابة شرط أساسي للزوج، وهي العادة التي لم تعد تمارس بالطبع اليوم.

ووفقا لهذه العادة كان يتم لف قدم الفتاة وعمرها بين الأربع والست سنوات، حيث لا يظهر من الأصابع سوى الأصبع الأكبر، وتجبر على تحمل الآلام خلال عدة سنوات ليحصلن على “القدم الذهبية” التي لا يزيد طولها عن 10 سنتيمترات ويصبحن بالتالي محببات من قبل الرجال وجاهزات للزواج.

وكانت النساء ذات القدم الكبيرة محلا للسخرية والإذلال لأنها تشبه عامة النساء العاملات في الحقول وغيرها.

وكثيرا ما أدى هذا الأمر إلي تشويه أقدام الكثير من الفتيات، خاصة زوجات وبنات أثرياء الصين، لدرجة أن انتهى بهن الأمر لعدم قدرتهن على المشي بشكل مستقل، فكن يُحملن على عربات أو يقوم شخص قوي البنية بحملهن على كتفيه.

ويقول المؤرخون إن عادة طي الأقدام اشتهرت في العصور الوسطى وأصلها غير معروف، ولكن وفقاً للأساطير كانت هناك راقصة مشهورة بالغة الجمال تدعى (يو)، وفي إحدى الأيام قدمت رقصة وهي تنعل حذاء صغير الحجم على شكل زهرة اللوتس الذهبية، وكان لخطواتها الصغيرة أثناء الرقص أثر كبير في نفوس الرجال، فتحول إلى تقليد ورمز للجمال.


المصدر :- العين


عن aboamar

error: اهلا بكم محتوى محمى