التخطي إلى المحتوى
"ميزو" يدعي أنه المهدي المنتظر.. سخرية وغضب وبلاغ
الشيخ ميزو في لقاء تلفزيوني سابق

وسط موجة غضب واستهزاء عارمة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، تقدم المحامي المصري سمير صبري، اليوم الأحد، بأول بلاغ لنيابة أمن الدولة العليا، ضد محمد عبدالله نصر، الشهير بـ”الشيخ ميزو”؛ للمطالبة بالتحقيق في ادعائه أنه “المهدي المنتظر”.

جاء ذلك عقب ساعات من ادعاء “الشيخ ميزو”، على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي، أنه هو المهدي المنتظر، في منشور شهد آلاف التعليقات المستهجنة والساخرة والمستهزئة.

وطالب المحامي المصري “صبري”، في البلاغ، بإحالة محمد عبدالله نصر للمحاكمة العاجلة؛ لاتهامه بارتكاب جريمتي النصب وازدراء الأديان المعاقب عليهما بالمواد (336-98) من قانون العقوبات المصري، في خطوة يتوقع أن تتبعها بلاغات لاحقة.

وفي حوار لاحق أجراه “الشيخ ميزو” مع جريدة “اليوم السابع” المصرية، أكد ما ورد في المنشور على مواقع التواصل، لافتا إلى أنه جاء لطائفة السنة.

وفي حواره، أعلن الشيخ ميزو أنه سيفتتح مقرا لمبايعة الناس له، كما أنه مستعد لمناظرة الأزهر، قائلا إنه قام بتنقية التراث وأن اسمه محمد عبدالله وهذا من علامات الحديث الخاص بالمهدي المنتظر.

وبسؤاله عما إذا كان قد رأى المسيح الدجال، قال “الشيخ ميزو” إنه لم يره، ولا يعرفه، مطالبا الـ6 مليارات مسلم بمبايعته، ومستندا إلى أن اسمه محمد عبدالله كما ورد في الحديث النبوي الشريف.

وحول موجة الغضب التي ستواجهه، قال ميزو: ليقولوا ما يريدون، فلقد قالوا عن الأنبياء الذين هم أشرف مني مليون مرة وأشرف الخلق، أنهم “مجانين” وسفهاء وكذابون وضربوهم وحرقوهم أنا مين عشان لا يفعل ذلك معي، هذا يكون دليلا على أنني أسير في الطريق الصحيح.

وأضاف: أنا مستعد أن أمثل أمام القضاء وأقول حججي الموجودة في كتب التراث، وعلى القاضي أن ينكر ما هو معلوم في الدين بالضرورة في كتب التراث والحديث والعلماء قالوا عنها صحيحة، وإما أن يحبسني.

المصدر :- العين

التعليقات

error: اهلا بكم محتوى محمى
X
الموقع يعمل بنظام مشاركه الارباح بنسبة 100% الان