وفاة قيادي جراء التعذيب بسجن الحوثي.. و800 ألف لتسلم جثمانه

صورة للقيادي محمد عبد الله أبو زيد على جدران زنزانته بسجن الحوثي


توفي قيادي كبير في حزب التجمع اليمني للإصلاح، تحت التعذيب في أحد سجون مليشيا جماعة الحوثي وصالح بمحافظة الحديدة، غرب اليمن. 

وقالت مصادر محلية في الحديدة لموقع “يمن برس” إن رئيس فرع حزب الإصلاح في منطقة الحشابرة بمديرية الزيدية بمحافظة الحديدة محمد عبد الله أبو زيد توفي جراء التعذيب الشديد الذي تعرض له من قبل مليشيا الحوثي.

وأضافت أن مليشيا الحوثي أجبرت أسرة “أبو زيد” على دفع مبلغ 800 ألف ریال يمني، مقابل استلام جثته.

على صعيد متصل نجحت وساطة لمنظمات إنسانية، الأربعاء، في إتمام عملية تبادل 16 جثة من القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين وحلفائهم في مدينة تعز

وقال مصدر أمني، في تصريح لوكالة الأنباء الصينية (شينخوا)، إن وساطة قادتها منظمات إنسانية محلية بالتنسيق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر اليمني نجحت في إتمام عميلة تبادل 16 جثة في مدينة تعز وذلك بعد تعنت الانقلابيين من قبل في تسليم هذه الجثث لذويهم.

وأوضح المصدر أن الصفقة شملت 9 جثث تابعة للحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح و7 جثث تابعة لقوات الجيش والمقاومة الشعبية.

المصدر :- العين