مصر والكونغو.. كوبر المحظوظ يفلت من لعنة الفراعنة



<img src=” />

نجح المنتخب الوطني الأول لكرة القدم بقيادة مديره الفني هيكتور كوبر، في التأهل لكأس العالم المقبلة، المقرر إقامتها بروسيا صيف 2018، بعد فوزه على نظيره الكونغولي بنتيجة 2 – 1.وفلت “كوبر”المدير الفني للمنتخب، من لعنة غضب الجماهير في حالة تعادل المنتخب وعدم التمكن من الصعود الى كأس العالم بروسيا 2018.

ويرصد “أهل مصر” سيناريوهات غضب الجماهير من كوبر بعد تعادل وخروج المنتخب من تصفيات كأس العالم..

1- الشوط الأول:
سادت حالة من الغضب من الجماهير المصرية المتواجدة في ملعب برج العرب، بعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف في مباراة مصر والكونغو، وكانت هذه النتيجة، لم تصعد بالمنتخب الى نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

2- تعادل منتخب الكونغو:
أحرز منتخب الكونغو الهدف التعادل في الدقيقة 86 من عمر الشوط الثاني، عن طريق خطأ الحارس عصام الحضري، لتسكن شباك منتخب الفراعنة، لينطلق صفارة الاستهجان ضد المدير الفني هيكتور كوبر، بسبب الأداء السئ الذي ظهر عليه المنتخب أمام منتخب كونغو.

وكان تردد أخبار بدرس بعض أعضاء اتحاد الكرة، إقالة كوبر، فى حالة عدم تحقيق الفوز على الكونغو، مساء اليوم الأحد، في ملعب برج العرب.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر