3 صعوبات تواجه الأهلي قبل موقعة "الدار البيضاء".. مشهد "التتش" وغياب "المتألق" أبرزها

تغادر بعثة الفريق الأول لكرة القدم بالأهلي، إلى المغرب، غدًا الأربعاء، استعدادًا لخوض مباراتها أمام الوداد المغربي، في إياب المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا، التي ستقام السبت المقبل، على ملعب محمد الخامس.

يحتاج الأهلي للفوز بفارق هدف على الأقل للتتويج باللقب للمرة التاسعة في تاريخه، بعدما انتهت مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي بين الفريقين بهدف لكل منهما، على ملعب برج العرب.

يرصد “بطولات” أبرز 3 صعوبات تواجه الأهلي قبل موقعة العودة أمام الوداد البيضاوي..

 

– احتشاد الجماهير في التتش

في مشهد تاريخي قامت جماهير الأهلي بالاحتشاد داخل ملعب مختار التتش بالجزيرة، لحضور مران الفريق، قبل أن يتم إلغاؤه حفاظا على أرواح الجماهير واللاعبين ولصعوبة إقامة أي مران وسط الحشد الذي يقدر بآلاف الأهلاوية داخل ملعب التتش اليوم.

حضور الجماهير بهذا الشكل يضع اللاعبين تحت ضغط كبير، لحصد اللقب من أجل عاشقي النادي الذين وثقوا في اللاعبين ووضعوا آمالهم معهم قبل رحلة المغرب.

 

– الأداء الدفاعي للوداد

شكل الأداء الدفاعي والتنظيم الخططي لفريق الوداد، خطورة كبيرة على الأهلي، في مباراة الذهاب، ما جعل الفريق يخرج متعادلًا على أرضه ووسط جمهوره، وهو الأمر الذي يخشى الأهلي تكراره في مباراة العودة، إذ أن الوداد لن يفوت الفرصة وسيقاتل على ملعبه لتحقيق اللقب للمرة الثانية في تاريخه.

 

– الإصابات تضرب صفوف الأهلي

ضربت الإصابات صفوف الأهلي قبل المباراة المرتقبة، مما وضع الفريق في ورطة حقيقة بعدما تأكد غياب علي معلول الظهير الأيسر، وأحد اللاعبين الذين أحدثوا فارقًا في مباراتي قبل النهائي أمام النجم الساحلي، كما تأكد غياب حسام عاشور وصالح جمعة، وشكوك حول إمكانية مشاركة وليد سليمان.

كل هذه الإصابات من شأنها التأثير على الأهلي، خاصة غياب معلول، في ظل ابتعاد البديل صبري رحيل عن المشاركة منذ فترة طويلة.

 

اقرأ باقى المقاله من موقع بطولات