شريف عبدالفضيل: فتحي مبروك سبب رحيلي عن الأهلي.. وواجهت حربًا في الإسماعيلي

قال شريف عبدالفضيل، مدافع الأهلي السابق، إنه رحل عن الفريق الأحمر بسبب مشادة بينه وبين المدير الفني الأسبق فتحي مبروك.

وأضاف خلال مقابلة على قناة “الحريف” المذاع على قناة “دي إم سي سبورت”: “كان سبب المشادة هو مشاركة لاعب صغير في مركزي وهو محمد حمدي ظهير أيسر المصري الحالي وناشئ الأهلي السابق”.

وتابع: “بعدها تم فسخ تعاقدي مع الأهلي رغم تجديدي له قبلها بفترة قصيرة، وأبلغوني أن القرار لأسباب فنية”.

وواصل: “فضلت الجلوس في منزلى لمدة 6 أشهر عن الانضمام لأندية أقل من الأهلي والزمالك”.

وأردف: “فضلت الأهلي عن الزمالك لأن الأول هو اختياري الأول في كل وقت، وتم فتح اتحاد الكرة في الساعة الخامسة فجرا، ليتم قيدي في الفريق الأحمر”.

واستكمل: “لم أندم في أي فترة على أنني انتقلت للأهلي، وسأكرر هذا الأمر، لو حدث مجددًا ألف مرة”.

وعن تجربته مع نادي الإسماعيلي، قال اللاعب: “كانت هناك حرب ضدي أنا وبعض اللاعبين الآخرين من مجلس إدارة الدراويش بعد عودتي للفريق، ولم أعلم سببها”.

وتابع: “(الإسماعلي ليس عزبة لكي يتم الاستغناء عن اللاعبين بمزاجهم)، بل هو ملك لجماهير النادي، وهو عاد لمكانته الطبيعية في ظل رئاسة إبراهيم عثمان حاليًا، لأن الفريق في المركز الأول بالدوري وأتمنى أن يستمر على ذلك”.

واختتم باختيار أكثر اللاعبين استحقاقًا للتواجد مع المنتخب في الفترة الحالية، قائلًا: “عمرو السولية من الأهلي وإبراهيم حسن من الإسماعيلي”.

اقرأ باقى المقاله من موقع بطولات