اكرامى مغضوب عليه في الاهلى.. "الشناوي" يقترب من حراسة عرين الأحمر أمام الاسماعيلى

يبدو أن فرص شريف إكرامي، حارس مرمى الأهلي، تقلصت في المشاركة مع فريقه أمام الإسماعيلي، في المباراة التي ستجمع بينهما الإثنين المقبل، ضمن مؤجلات الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الممتاز، خاصة بعد حالة الجدل والغضب التي افتعلها إكرامي، بنشر صورة لـ”حذاءه” في وجه مدرجات التتش، عبر حسابه الرسمي على موقع الصور الشهير “انستجرام”، قبل أن يتراجع الحارس ويحذف الصورة مؤكدًا أنها نشرت بالخطأ.

شريف إكرامي غاب عن مباراة فريقه الأخيرة أمام الإنتاج الحربي بالدوري، لتخرج جميع الإجابات حول استبعاد إكرامي، من داخل الجهاز الفني للفريق، وتؤكد أن استبعاده جاء بسبب حالة الإجهاد التي عانى منها بعدما شارك في عدة مباريات قوية مع الأحمر والمنتخب.

إلا أن السؤال الذي يطرح نفسه حاليًا، هل يعطي الجهاز الفني الفرصة لمحمد الشناوي، في مباراة الإسماعيلي أم يعود إكرامي لحراسة عرين الأحمر؟!.

محمد الشناوي، بات الخيار الأفضل لحسام البدري، المدير الفني للأهلي، في مواجهة الدراويش على حساب زميله شريف إكرامي، بعدما قدم أداءً جيدًا خلال مواجهة الأحمر الماضية أمام الإنتاج الحربي، حيث ظهر بحالة فنية وبدنية هائلة.

أحد العوامل التي تقرب الشناوي من حماية العرين الأحمر أمام الدراويش، هي أرقامه خلال مواجهة الإنتاج، حيث نجح في التصدي لـ5 تسديدات وأنقذ أكثر من فرصة محققة في الشوط الثاني للمباراة، ليساهم في فوز الأهلي بهدفين مقابل هدف، بالإضافة إلى أن الهدف الوحيد الذي سكن شباكه كان من ركلة جزاء.

كما يسعى الجهاز الفني للأهلي، لاستغلال حالة الثقة الجماهيرية في الشناوي، خلال الفترة الأخيرة، بعد حصوله على لقب أفضل لاعب في مباراة الإنتاج الحربي، خلال الاستفتاء الذي طرحته صفحات الأحمر الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

اقرأ باقى المقاله من موقع بطولات