"ناسا" تكشف حالة الطقس حتى نهاية 2017



<img src=” />

أصدرت وكالة ناسا الفضائية الأمريكية مجموعة من الصور المتحركة الجديدة، التى تستعرض حالة الطقس على مدار عام 2017 وحتى نهايته، إذ تتبعت الوكالة الأمريكية ملح البحر والغبار والدخان من 31 يوليو إلى 1 نوفمبر 2017، للكشف عن كيفية تنقل هذه الجسيمات عبر أجزاء من العالم وكيف يمكن أن تساعد فى تتبع الأحداث الجوية حتى نهاية العام.ونشر موقع “ديلى ميل” الإخباري أن واحدة من أكثر الأشياء الملحوظة حول هذه المحاكاة التى أجرتها ناسا للطقس، هى إلى أى مدى يمكن للجسيمات السفر، حيث تم العثور على الدخان الناتج عن الحرائق فى شمال غرب المحيط الهادئ، وسحب على طول الطريق عبر الولايات المتحدة ووصل إلى أوروبا.

وسافرت الأعاصير قبالة الساحل الغربى لأفريقيا عبر المحيط الأطلسى لتهبط فى الولايات المتحدة، كما تظهر الصور المتحركة أيضا رحلة الغبار من الصحراء إلى خليج المكسيك.

ولفهم آثار الهباء الجوى، يحتاج العلماء إلى دراسة العملية التى تحدث بدقة، واعتبارها نظامًا عالميًا، فخلال موسم الأعاصير عام 2017، كانت العواصف مرئية بسبب ملح البحر الذى استولت عليه العواصف، فالرياح القوية على السطح ترفع ملح البحر فى الغلاف الجوى، بينما تدمجها الجسيمات فى العاصفة نفسها وفي نفس التوقيت.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر