Missing image

النيابة تقدم للمحكمة تقرير طبي لـ"الحداد" في التخابر مع حماس



<img src=” />

تواصل محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، والمنعقدة بمهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الأحد، فض الأحراز فى إعادة محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي، و23 متهمًا في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات العنف المسلح داخل مصر وخارجها بقصد الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، والمعروفة بالتخابر مع حماس.قدمت النيابة العامة، بجلسة التخابر مع حماس، تقريرًا طبيًا منسوبًا لمعهد أمناء الشرطة بالقاهرة، مثبت بأنه إلحاقًا بالتقرير الطبي السابق الخاص بالمتهم عصام الحداد، فقد تم توقيع الكشف الطبي على المتهم مرة اخرى نفاذا لقرار المحكمة، وتم اعطاءه العلاج الازم من محلول الجولوكوز.

وأثبت التقرير أن العلامات الحيوية لـ”الحداد”، الضغط 15090، والسكر 310 وأشار التقرير الى أن هذا معدل طبيعي بعد إعطاءه محاليل، ودرجة حرارته 37، وذكر التقرير بأن “محمد مرسي” رفض توقيع الكشف الطبي عليه.

كانت النيابة العامة أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر