Missing image

في حواره لـ"أهل مصر".. رئيس التكافل الاجتماعي ببنك ناصر يزف بشرى للمقبلين على الزواج والمطلقات



<img src=” />

كشف محسن حلمي، رئيس قطاع التكافل الاجتماعي ببنك ناصر، أن أول عملية صرف نفقة للمطلقات عبر المحمول ستصرف أول ديسمبر 2017، مشيرًا إلى أن الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، ورئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، هي المسؤولة عن صرف النفقة من خلال معرض ICT”.وأكد حلمي في حواره مع “أهل مصر”، أنه جار زيادة قيمة القرض الحسن الخاص بالمتزوجين من 5 آلاف إلى 10 آلاف جنيهًا”.

وإلى نص الحوار:

*فى البداية.. هل دور بنك ناصر دور اجتماعي أم اجتماعي مصرفي؟
ــ يتميز بنك ناصر الاجتماعي، عن باقي البنوك الأخرى، بتركيزه على الجانب الاجتماعي وتيسير الخدمات على الأسر الأكثر فقرًا منذ تأسيسه عام 1971، بناء على تعليمات من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، ودائمًا ما يقوم بكامل أنشطته المصرفية المتعارف عليها بين كافة البنوك.

*ماهي نوعية إقبال العملاء على خدمات البنك؟
ــ لدينا أكثر من مليون عميل بكافة محافظات الجمهورية، يتعاملون مع أكثر من 93 فرعًا للبنك، ويقدم بنك ناصر، الكثير من القروض الحسنة، لحل مشكلات البطالة والفقر، على سبيل المثال قرض تمويل تأسيس الشقق الزوجية، وقروض الزواج والعام الدراسي إلى جانب قروض العلاج والعمليات الجراحية.

*عرفنا بالخدمات التي يقدمها البنك خلال الفترة الأخيرة؟
ـــ وقعنا في أكتوبر الماضي، برتوكول تعاون بين شركات المحمول الأربعة، لصرف نفقات المطلقات عبر المحمول، وذلك في إطار تسهيل الصرف على مستحقيها الذين يبلغ عددهن 300 ألف مطلقة، بقيمة 40 مليون جنيه شهريًا، إلى جانب زيادة قيمة قرض الزواج الحسن من 5 آلاف إلى 10 آلاف، الذي يصرفه البنك للمتزوجين حديثًا بدون فوائد على أن يسدد مدة 3 سنوات بقسط شهري 146 جنيهًا، كما تم دعمنا “المرأة المعيلة”، من خلال برنامج تمويلي تحت اسم “مستورة”، وفقًا لتعليمات الرئيس عبدالفتاح السيسي، لإهتمامه بالمرأة المعيلة، حيث تم تخصيص 250 مليون جنيه لتلك المبادرة من جانب صندوق “تحيا مصر”، لتوفير المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر للمرأة المعيلة، وذلك بغرض تمكينها اجتماعيًا واقتصاديًا وتحويل المرأة من متلقية للدعم إلى إمرأة قادرة على الإنتاج.

*ماذا عن التطور التكنولوجي فى البنك؟
ــ جاري الآن، العمل على تطوير البنك من خلال تطوير فروعه المنتشرة بكافة محافظات الجمهورية، من حيث البنية التحتية وشكل الفرع حتى يليق بالعملاء، كما يتم تطوير البنك من الناحية التقنية من خلال بناء شبكة اتصالات تربط جميع الفروع ببعضها، بجانب العمل على تطوير حزم البرامج الأساسية التي يعتمد عليها البنك في تقديم خدمات للعميل، تنويع قنوات الاتصال مع العميل.

* ماهي مصادر تمويل البنك؟
ــ مصادر تمويل البنك، تتمثل فى الاعتماد على عنصرين، الأول فى الأموال الذاتية، والعنصر الثاني، أموال المودعين والفائدة العائدة من بنك ناصر الاجتماعي، التي تجمع من 3450 لجنة زكاة، وهي أيضًا تابعة لإدارة البنك، إلى جانب الاعتماد على عوائد المشروعات الاستثمارية وأموال الزكاة لتمويل المشروعات التي يدشنها البنك بجانب برامجه الخارجية.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر