"كلنا معاك من أجل مصر" و"علشان تبنيها" و"رد الجميل".. 3 حملات لدعم ترشح الرئيس لفترة جديدة تتنافس على توقيعات مواطني بني سويف (صور)



<img src=” />

حالة من التنافس والصراع اشتدت مؤخرًا بمحافظة بني سويف، بين حملات دعم ترشيح الرئيس عبدالفتاح السيسي، لفترة رئاسية جديدة، عقب إعلان عددًا من القوى السياسية عن أكثر من حملة تستهدف جمع توقيعات المواطنين على الاستمارات المؤيدة للترشح لولاية أخرى.وظهرت ثلاث حملات على الساحة وجهت لها القوى السياسية قوتها في الشارع والمؤسسات العامة والخاصة والتجمعات الشعبية.

“كلنا معاك من أجل مصر”

تأتى فى المقدمة حملة “كلنا معاك من أجل مصر”، التى يرأس فريقها الدكتور شريف عبدالمنعم، ويعاونه عددًا من الشخصيات والرموز السياسية وأساتذة جامعيون وكبار ورؤس عائلات بكافة مراكز المحافظة، حيث تم تدشين الحملة وتكوين هيئة مكاتب لها بكافة المدن والقرى، ويترأس الحملة الدكتور شريف عبدالمنعم الأستاذ بكلية الطب بجامعة بنى سويف، والدكتور محمد زين عميد كلية الإعلام بالجامعة، والدكتور باسل غريب أستاذ القانون، ومحمد مجدى الأمين المساعد لجامعة بنى سويف.

وانطلقت الحملة فى مختلف الميادين والقرى، ووقع عليها كبار المسئولين، حيث وقع الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بنى سويف على إستمارة كلنا معاك لمطالبة الرئيس السيسى بإعادة الترشح لفترة رئاسية ثانية، كما وقع النائب هشام مجدى عن دائرة ناصر، والنائب مجدى بيومى بدائرة بنى سويف، والمحامى الكبير أبوالخير جنيدى، ورجل الأعمال محمد سيد عاصى بمركز اهناسيا.

وبدأت حملة التوقعيات جمع لتأييد الرئيس فى منطقة كوم ابوراضى الصناعية بمركز الواسطى، بالإضافة إلى حملة كبيرة لجمع توقيعات النساء بمركز سمسطا جنوب غرب المحافظة حيث تم جمع الأف التوقيعات، كما وقع الدكتور عبدالناصر حميده وكيل وزارة الصحة على إستمارة كلنا معاك.

وتشهد الحملة إقبالا شديدًا خاصة من العمال والشباب والمرأة، تلاحظ أن القرى التى كانت تعد معقلا للإخوان أصبحت من أكبر القرى دعما لترشح الرئيس لفترة ثانية، نظرا لما عانوه من الجماعة الإرهابية وممارساتها، خاصة مع إنضمام أعلاميون وصحفيون، قاموا بتدشين صفحات بإسم الحملة خاصة ببنى سويف على مواقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك”، بالإضافة لرصد توقيعات لبعض شباب الإخوان الذين انشقوا عن الجماعة وأعلنوا تبرئهم من الفكر الإخوانى، خاصة العاملين بحقل التدريس.

وقال الدكتور شريف عبدالمنعم، منسق حملة “كلنا معاك من أجل مصر – محافظة بنى سويف”، أن هناك إقباك من المواطنين كبير للتوقيع على الإستمارة نظرا لما تم من إنجازات على أرض الواقع وخاصة فى بنى سويف، كما أن المواطنين وخاصة البسطاء يدركون حجم ما قدمه الرئيس من خلال مشروع تكافل وكرامة للفقراء وذوى الإحتياجات الخاصة.

“علشان تبنيها”

وانتشرت مؤخرًا حملة “علشان تبنيها” التى اكتسبت شهرة كبيرة فى الأوساط السياسية ببني سويف، نتيجة إنطلاقها منذ فترة، والنشاط الملحوظ لمنسقها بالمحافظة محمد الصباغ، وقيادات ونواب حزب مستقبل وطن، ما وضعها فى مقدمة أقوى الحملات الداعمة لترشح الرئيس منذ انطلاقها في الشهر قبل الماضي .

“رد الجميل”

ومؤخرًا ظهرت حملة “رد الجميل” على الساحة السياسية، كإحدى الحملات التي تواجدت بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، ‘لنت عن تواجدها بالمحافظة، من خلال فريق عمل يقوده اللواء أحمد عبدالله والإعلامي هاني الخضري، وبدأت تشكيل هيات مكاتب لها بمراكز وقرى المحافظة، وتوزيع الاستمارات وجمع توقيعات المواطنين لدعم الرئيس السيسي لولاية ثانية،

وقال اللواء أحمد عبدالله، أحد مؤسسي الحملة ومنسق عام الوجه القبلي، إن حملة “رد الجميل” هى الوحيدة المشهرة رسميًا من خلال مكتب الشهر العقاري، لافتًا إلى أن الحملة تسعى خلال الفترة القادمة للوصول إلى أكبر عدد من التوقيعات.

وطالب “عبدالله” مواطني بني سويف، ضرورة عدم انسياق المصريين خلف أعداء الوطن بالرغم مما يمر به البلاد من أزمات اقتصادية وراءها بعض الدول من أجل تركيع مصر وجيشها وشعبها، لافتًا إلى أن الدولة المصرية تخوض حرب ضد البقاء وضد مخطط التقسيم وتفتيت الوطن إلى دويلات صغيرة متناحرة.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر