حكاية شاب سعودي واجه 6 دول بسبب تغريدة خاطئة.. ومحمد هنيدي: "قول مصر ومش هنكدبك"



<img src=” />

أشعل شاب سعودي، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” ضجة كبيرة، بسبب تغريدة نشر فيها معلومة خاطئة عن دولة السويد، ليستقبل على التغريدة ردود من دول مختلفة.وكتب نواف العصيمي، عبر حسابه في “تويتر”، تغريدة قال فيها إن دولة السويد هي البلد الوحيد في العالم الذي لا توجد فيه كاميرا مراقبة في الأماكن العامة لانعدام الجرائم هناك، وأن ما يتم تسجيله من جرائم يكون من دون قصد.

ورد الحساب الرسمي لدولة السويد على موقع “تويتر”، على تغريدة “نواف” نافيًا صحة المعلومة ما دفع العصيمي لطلب الإثبات من المشرف على الحساب الرسمي باللغة العربية لدولة السويد والذي أشار لوجود الكاميرات في الأماكن العامة وأن أي يشخص يمكن أن يراها.

واعتذر العصيمي وقال إنه أخطأ في معلوماته، وأن الدولة التي لا يوجد فيها كاميرات مراقبة هي دولة النرويج، قبل أن يرد عليه حساب تلك الدولة الأوروبية بنفي المعلومة أيضًا ومقترحًا عليه اختيار دولة أخرى وهو ما فعله العصيمي بالفعل وقال إن الدولة هي اليابان.

وبدورهم رد المشرفون على الحساب الرسمي لدولة اليابان في موقع “تويتر” ونفوا معلومة العصيمي أيضًا، فيما راحت حسابات دول أخرى مثل روسيا تحذر العصيمي من اختيارها كإجابة لمعلومته الخاطئة.

وجاء دور الفنان الكوميدي محمد هنيدي، للدخول في ماراثون الردود، ليدعوا “العصيمي” إلى اختيار مصر كجواب لمعلوماته، متعهدًا بعدم تكذيبه فيما لو اختارها.

وأثارت التغريدة تفاعل الكثير من النشطاء، ليغرد “العصيمي” بعدها قائلًا: “أنا الآن فعلا حسيت بإحساس عادل الجبير.. فعلا مهمة صعبة مواجهة الدول”.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر