تدشين مختبر السرديات للفتية في بيت السناري بالقاهرة



<img src=” />

دشن مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية تجربة جديدة داخل بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب في القاهرة والتابع لمكتبة الإسكندرية، وهي “مختبر السرديات للفتية”، وعقد أولى جلسات نشاطه الأربعاء 15 نوفمبر.ويهدف هذا النشاط الجديد إلى اكتشاف المواهب الجديدة والواعدة في مجال السرد، وسيعقد اللقاء شهريًا في الأربعاء الثالث من كل شهر في الساعة الخامسة مساءً ببيت السناري.

ويعد “مختبر السرديات للفتية” ورشة مجانية تقبل الفتيات والفتيان الذين يرغبون في الكتابة والتعلم في مجال السرد، ويساعد في التنسيق مبدعون ومبدعات من أجيال مختلفة ومنهم الأديب حسام الدين فاروق، وتوفر الورشة للمنضمين إليها تعلم مبادئ السرد، وكتب روائية وقصصية، ولقاءات مع المبدعين والمبدعات الذين يمنحون أعضاء الورشة من خبراتهم وتجاربهم، كما سيتم التركيز على تعليم أعضاء الورشة مبادئ اللغة العربية حتى يمكنهم الكتابة بلغة صحيحة خالية من الأخطاء.

وستتم متابعة ما يكتبه أعضاء الورشة من أعمال للارتقاء بها إلى المستوى المناسب للنشر ومساعدتهم على نشر الأعمال الجيدة من كتاباتهم.

وقد شارك في أولى لقاءات النشاط الجديد 5 فتيات من مراحل التعليم الابتدائي والإعدادي والثانوي وهن: سارة محمد علي، غادة السيد الطنطاوي، حبيبة وليد عبد اللطيف، عبير مجدي حسني، سماح جمعة إبراهيم. وبحضور سوسن رضوان أحمد، رئيس قسم الموهوبين بإدارة غرب القاهرة التعليمية، والأديب محمد الفخراني.

تابع المقاله من الموقع الاصلى اهل مصر